متنوع

رواج سوق الملابس التراثية النسائية والحلي في الطائف

 

الطائفمضحي البقمي

تحرص نساء الطائف منذ منتصف شهر رمضان المبارك من كل عام على شراء الملابس التراثية القديمة بمختلف أصنافها وارتدائها في العيد صغيرات وكبيرات.
وأكد أحمد الغامدي صاحب محل بيع أزياء شعبية تقليدية، أن محلات الملابس التراثية القديمة تشهد إقبالاً كبيراً من نساء الطائف وزائراتها، إذ يحرصن على شراء المدارع والثياب الحجازية القديمة، لافتاً إلى أن ملحقاتها من الإكسسوارات المتمثلة في الأحزمة والقلائد والأساور الفضية والخرز الملون تشهد نمواً واضحاً في مبيعاتها، حيث ترتديها النسوة مع الملابس التراثية التي تعد إرثاً شعبياً تقليدياً في العيد، ويتفاخرن بأزيائهن التقليدية ذات الألوان الزاهية والمطرزة بأشكال جميلة.
مشيراً إلى أن هذه الأزياء التقليدية في رمضان تنافس الماركات العالمية من حيث إقبال المواطنات عليها، مؤكداً أن أسعار الملابس التراثية تتراوح ما بين 100 و1500 ريال، وذلك حسب نوعية الزي الذي ترغب فيه الزبونة، فمنها ما هو موشح بالفصوص والقصب المذهب والنقوش الجميلة والألوان الزاهية والتصاميم الحديثة، وتتراوح أسعار الحلي الفضية من 50 ريالاً إلى 2000 ريال.
وقالت هدى البقمي إحدى المتسوقات، إن النساء لهن دور لافت في رواج الأزياء النسائية الشعبية في رمضان، من خلال محافظتهن على ارتدائها في العيد وكثير من المناسبات وعدم التخلي عن هذا الإرث الجميل، مشيرة إلى حرصها على شراء المدرعة الحجازية التي تتميز بجمال تصميمها وألوانها التي تستمد من طبيعة المنطقة، إضافة إلى الحلي القديمة التي ترتديها المرأة على تلك الملابس التي صُنعت من الفضة والخرز الحر، مؤكدة أن أسعار تلك الملابس والحلي تتناسب مع دخل الفرد العادي، لذلك حرص الجميع على اقتنائها سنوياً من محلات الطائف التي اشتُهرت بحياكة تلك الملابس.

 

المصدر

http://www.alsharq.net.sa/2014/07/20/1182951

 

 

 

 

 

About the author

admin

Leave a Comment